غادر فريق الزمالك القاهرة متجها إلى الإسكندرية للانتظام في معسكر مغلق استعدادا للمباراة المرتقبة أمام الوداد المغربي، المقرر لها يوم الجمعة في ذهاب الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا، والتي ستقام على ملعب برج العرب.

وينتظم في المعسكر 21 لاعبا بعد ضم الرباعي محمد ناصف وأسامة إبراهيم وصلاح ريكو ومحمود دونجا بجانب اللاعبين المقيدين بالقائمة الإفريقية وهم أحمد الشناوي ومحمود جنش وعمر صلاح في حراسة المرمى وإسلام جمال وعلي جبر وأحمد دويدار ورمزي خالد في خط الدفاع، وطارق حامد وإبراهيم صلاح وأحمد توفيق ومعروف يوسف وأيمن حفني ومصطفى فتحي ومحمود عبد الرازق شيكابالا في خط الوسط وباسم مرسي ومايوكا والنيجيري ستانلي في خط الهجوم، في ظل غياب علي فتحي ومحمد إبراهيم للإصابة.

وقرر مؤمن سليمان المدير الفني الاستعانة الرباعي السابق لتصبح القائمة تضم 21 لاعبا لتعويض النقص العددي وحتى يتسنى له الاستعانة بهم في أداء التقسيمات في التدريب، على أن يتم استبعادهم من قائمة الفريق التي ستخوض المباراة لعدم قيدهم إفريقيا.

واستقر الجهاز الفني للفريق الأبيض على الدفع بالثلاثي أيمن حفني وستانلي وباسم مرسي في خط الهجوم، وأدى الزمالك تدريبه في الثامنة مساء الأمس على ملعب المباراة استعدادا للمواجهة المرتقبة أمام بطل المغرب، ويتطلع الفريق الأبيض لتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب حتى تكون مهمة الفريق أسهل في لقاء العودة، المقرر له يوم 24 من الشهر الجاري.