قالت النائبة رانيا السادات، عضو لجنة المقترحات والشكاوى، إن ظاهرة التحرش تنتشر نتيجة انعدام التواجد الأمني بالأماكن المزدحمة، قائلة: "المتحرش ضعيف وبيخاف من الأمن"، كما أكدت على ضرورة التواجد الأمني بالمحافظات خلال أيام العيد لمنع التحرش.

وأضافت النائبة في تصريحات لـ"صدى البلد"، أنها لم تلاحظ -حتى الآن- الكثير من حالات التحرش مقارنة بالعام الماضي، ذاكرة أن هناك سيارات بمحافظة بورسعيد تقل السيدات إلى منازلهم ليلا بعد منتصف الليل بدون مقابل كخدمة لحماية السيدات من خطر السرقة والتحرش، موجهة بأهمية تنمية الوعي الاجتماعي بجانب التواجد الأمني لعلاج ظاهرة التحرش، لافتة إلى أن أغلب المتحرشين يعانون من التفكك الأسري والبطالة والجهل وغيرها من الظروف الاجتماعية الصعبة.

وأوضحت عضو لجنة المقترحات والشكاوى، أن تنمية الوعي الاجتماعي تتم عن طريق تدشين حملات توعية وتثقيف بوسائل الإعلام عن خطورة التحرش كما يحدث في الدعايا والإعلانات عن السلع والمنتجات، مشيرة إلى أهمية منظمات المجتمع المدني في هذا الصدد، بالإضافة إلى المنظمات الدينية والأزهر لتنمية الوعي الديني لدى المواطنين.