اندلع حريق هائل يرجح أنه متعمد بمركز تجاري ببلدة “ليمي” غربي باريس والتهمت النيران 12 من إجمالي 15 متجرا بالمركز، حسبما ذكر اليوم مصدر أمني فرنسي.
ويعد هذا الحريق - الذي نشب الليلة الماضية - هو الرابع الذي يتعرض له المركز التجاري في خلال تسعة أشهر حيث وقع الأخير في الصيف الماضي.
وعلى جانب أخر، أضرم مجهولون النار بحضانة أطفال في منطقة “دروم” بجنوب شرق فرنسا وتعرضت قوات الاطفاء والشرطة للرشق بعد ان توجهت إلى موقع الحادث من قبل نحو 50 شخصا الامر الذي دفع قوات الامن الى الرد بإطلاق أعيرة مطاطية.
وأفاد مصدر محلي بأن الحضانة مغلقة منذ عدة أشهر وبأنه من المقرر تحويلها الى مكتبة.