أعلنت القوات الجوية الصينية، إنها قامت بإرسال قاذفات من طراز أتش6-كيه ومقاتلات سو-30 وطائرات أمداد وقود إلى منطقة غرب المحيط الهادئ عبر مضيق باشى وذلك للقيام بتدريبات هجومية.

ووفقا لبيان صادر عن المتحدث بإسم سلاح الجو الصيني شين جين كيه نشر بوكالة الأنباء الصينية الرسمية اليوم /الاثنين/، فإن الطائرات قامت بتدريبات تضمنت عمليات استطلاع وتحذير مبكر والتحليق فوق البحر والتزود بالوقود في الجو، حيث حققت جميع الأهداف المرسومة بنجاح.

وأكد المتحدث أن التدريبات تعد جزء من برامج التدريب المخططة للعام الحالي وأنها تتماشي مع القانون الدولي والتقاليد المتبعة.

وأشار إلى أن القيام بتدريبات ومناورات بحرية أو جوية فوق البحار هو تقليد عادي بالنسبة لأي دولة ساحلية، كما أنه هام لتحقيق الاحتياجات الدفاعية للصين.

وأكد على أن القوات الجوية ستركز على تجويد مثل هذه التدريبات التي تستخدم نظام المحاكاة، مشيرا إلى عزم القوات على التعجيل ببرامجها الخاصة بالتسليح وذلك كجزء من محاولاتها لتحقيق التحول الاستراتيجى المرجو.