بدأ الآلاف من أبناء قنا وخاصة الشباب وصغار السن، يتوافدون على كورنيش النيل بمدينتى قنا ونجع حمادى فى أول أيام عيد الأضحى المبارك، حيث استقل آلاف الأطفال والشباب وعائلاتهم المراكب النيلية، التى تشهد حالة رواج كبيرة منذ صباح اليوم، وسط تواجد مكثف لقوات الإنقاذ النهري، التى نشرت قواتها بمحيط منطقة الكورنيش تحسبا لأى حالات غرق من قبل المترددين على الكورنيش.

وشهدت منطقة الكورنيش انتشارا كثيفا للباعة الجائلين بمدخل الكورنيش، خاصة باعة البالونات والذرة الشامية والبطاطا والتسالى نظرًا للإقبال الكبير من قبل الأطفال عليها.

فيما يشهد وسط مدينة قنا،إقبالا كثيفا على الكافيتريات والمطاعم بصورة غير مسبوقة من كافة الفئات العمرية، وسط تكثيف أمنى أيضًا حول مناطق التجمعات وفى الشوارع والميادين الرئيسية،إلى جانب قوات الإنقاذ السريع التى تجوب الشوارع بصفة مستمرة.