أعلنت الرئاسة الروسية (الكرملين) اليوم الإثنين أن الرئيس فلاديمير بوتين بحث مع أعضاء مجلس الأمن الروسي الأوضاع في سوريا في إطار توصل موسكو وواشنطن إلى اتفاق بشأن الهدنة هناك.
ونقلت قناة “روسيا اليوم” الإخبارية عن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف قوله في تصريحات صحفية إن بوتين ناقش مع مجلس الأمن أيضا تدريبات (القوقاز-2016) والتحضير لقمة رابطة الدول المستقلة التي ستعقد في العاصمة القيرغيزية بشكيك نهاية الأسبوع الجاري، إضافة إلى أهم مسائل الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.
يذكر أن الاجتماع عقد بمشاركة وزيري الدفاع والداخلية الروسيين وكذلك مدير الاستخبارات الروسية.
وكان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ونظيره الأمريكي جون كيري قد أعلنا السبت الماضي في جنيف أن موسكو وواشنطن طرحتا خطة مشتركة، من شأنها التخفيف من حدة العنف في سوريا واستئناف العملية السياسية.