طالبت النائبة مارجريت عازر، عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان ، بوضع كاميرات بأماكن الازدحام لرصد حالات التحرش في المناسبات المختلفة، لافتة إلى أنه لا خلاف على أن التحرش ظاهرة متكررة.

وأضافت عازر في تصريحات لـ"صدى البلد" أنه بالنسبة لدور البرلمان في التشريعات الخاصة بالتحرش، فإن العقوبات على المتحرشين مغلظة بالفعل ويمكن تغليظها أكثر، مشيرة إلى أن العقوبات رادعة لكنها لا تكفي وحدها .

وطالبت النائبة مختلف المؤسسات والجهات القائمة على التوعية ونشر الثقافة وخاصة للفتيات فيما يخص ضرورة إبلاغهن عما يتعرضن له من وقائع ، كما أن المجتمع المدني عليه عامل كبير من خلال الحملات المتنوعة.

وأشارت النائبة إلى أن نائبات البرلمان لديهن استعداد كامل للمشاركة في حملات التوعية بهذا الشان لمواجة الظاهرة .