استهل د. سيد خطاب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لقصور الثقافة كلمته في افتتاح تسليم جوائز مسرح الهواة الذي أقامته إدارة الجمعيات الثقافية التابعة للإدارة المركزية للشئون الثقافية خلال الفترة من 13 إلى 18 فبراير الماضي على مسرح العرائس، بشكر رئيس المهرجان الفنان محمود الألفي والناقد د. عمرو دوارة ثم نوه عن المهرجان والنشاط الفني الذي تقوم به الجمعيات الثقافية في كل أنحاء مصر؛ حتى تقوم بدور يضاف إلى رصيد مصر الفني.
وأوضح أنه لابد أن نتقبل النقد ونحاول التغلب على المصاعب وعلى المشككين، وأن الهيئة ستدعم الورش المسرحية لشباب الجامعات الذين يقومون الآن بالدور الذي كان يقوم به مسرح الدولة، منوهاً أنه بالاهتمام والرعاية سوف يقوم الشباب بنهضة مسرحية في مصر، ودعا شباب المسرحيين إلى تقديم نص مسرحي جديد في العام القادم، وسيكون هذا هو اهتمام الدورة القادمة من المهرجان لأن مصر الدولة الوطنية المتجانسة تحتاج إلى المشروعات المسرحية الجديدة؛ لحل كل مشكلات المجتمع، نريد أن نرى مصر من خلال المسرح بأزماتها، واختلافاتها وهمومها وأحلامها.
وأشار الفنان محمود الألفي في مطلع كلمته إلى أن اليوم هو أسعد أيام حياته المسرحية حيث أنه يوم الحصاد لمجهود كبير ودعا الهواة من المسرحيين إلى القراءة والاطلاع، كما دعا المسئولين إلى تبني الشباب والإنفاق على مثل هذه الأنشطة.
وفي كلمته هنأ حسين صبره رئيس الإدارة المركزية الفائزين بنجاح هذه الدورة وتمنى استمرار هذا المهرجان وتطويره من عام إلى آخر وإقامة ورش مسرحية على هامشه كما أوصت لجنة التحكيم، ودعا إلى خروج المهرجان إلى كل أقاليم مصر لاكتشاف مواهب جديدة من شباب المسرحيين.
و رحب ممدوح أبو يوسف مدير عام الجمعيات الثقافية بالحضور وأكد أن هذا الحفل يأتي تتويجا لكل من أسهم في هذا المهرجان من النقاد والمحكمين والمشاركين والقائمين عليه.
بدأت فعاليات تسليم الجوائز بتسليم فريق الجمعية المصرية لهواة المسرح جائزة أفضل عرض مسرحي عن عرض “أرض لا تنبت الزهور” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 3000 جنيه، بينما فازت جمعية رواد قصر ثقافة الفيوم بالمركز الثاني عن عرض “يوتوبيا” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 2000 جنيه، كما حصدت جمعية شئون البيئة بالقاهرة المركز الثالث عن عرض “مملكة الكتع” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1000جنيه.
وفي قسم الإخراج حصد إسلام البشبيشي المركز الأول عن عرض “يوتوبيا” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 2000جنيه، بينما ذهب المركز الثاني لخالد العيسوي عن عرض “أرض لا تنبت الزهور” مصطفى شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1500جنيه، كما حصد أحمد لطفي عبد الرحيم عن عرض “مملكة الكتع” المركز الثالث شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1000 جنيه.
كما حصد مصطفى حمدي السمان المركز الأول في التأليف المسرحي عن عرض “يوتوبيا” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1500 جنيه، بينما ذهب المركز الثاني لفتحي الجندي عن عرض “مملكة الكتع” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1000جنيه، كما حصد أحمد حسن البنا عن عرض “ثورة الكومبارس” المركز الثالث شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 500 جنيه.
بينما في قسم الأغاني حصل أحمد حسن عن أغاني عرض “ثورة الكومبارس” ومحمد السيد فجل عن أغاني عرض “مصر جميلة” المركز الأول مناصفة شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقيمة كل منها 750 جنيه.
بجانب فوز أحمد محمد نجيب بالمركز الأول في السينوغرافيا عن العرض المسرحي “يوتوبيا” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1500 جنيه، بينما ذهب المركز الثاني لإيمان صلاح عن العرض المسرحي “أرض لا تنبت الزهور” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1000 جنيه، كما حصد المركز الثالث أحمد محمد فتحي عن العرض المسرحي “زونوبيا في موكب الفينيق” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 500 جنيه.
كما فازت مي عبد الرازق إمبابي بالمركز الأول تمثيل سيدات عن دور “الزباء” في العرض المسرحي “أرض لا تنبت الزهور” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 2000 جنيه، بينما ذهب المركز الثاني لرانيا شعبان عن دور “المعلمة بجة” في العرض المسرحي “يوتوبيا” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1500 جنيه، كما حصدت وفاء عبد الله عن دور “الشيطانة” في العرض المسرحي “مملكة الكتع” المركز الثالث شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 500 جنيه.
بينما في التمثيل رجال فاز هيثم حسن عن دور “قصير بن سعيد” في العرض المسرحي “أرض لا تنبت الزهور” بالمركز الأول شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 2000 جنيه، وذهب المركز الثاني لأحمد سيد عبد السلام عن دور “شيطون” في العرض المسرحي “يوتوبيا” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 1500جنيه، كما حصد المركز الثالث هيثم عمران عن دوره “هتلر” في العرض المسرحي “ثورة الكومبارس” شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 500جنيه.
وتقاسم حاتم جاسر عن موسيقى عرض “على الزيبق” ومحمد السجاعي عن موسيقى عرض “مصر جميلة” المركز الأول في الموسيقى شهادة تقدير بالإضافة لجائزة مالية وقدرها 750 جنيه لكل منهما.
بالإضافة لحصول فريق مشروع حلم بجمعية رواد ثقافة طنطا عن الأداء الجماعي لعرض “مصر جميلة”، ومجدي عبد الرازق عن ألحان عرض “أرض لا تنبت الزهور”، عبد الناصر ربيع ولمياء العبد وشدو الجارحي عن دورهم في العرض المسرحي “زونوبيا في موكب الفينيق” ، عبد الرحمن خليل ونورهان سالم عن دورهم في العرض المسرحي “مملكة الكتع” وولاء شعبان عن دورها في العرض المسرحي “يوتوبيا” على شهادة تقدير .