تصدرت أخر استعدادات الحكومة لاستقبال عيد الأضحى المبارك عناوين واهتمامات الصحف المصرية الصادرة صباح اليوم /الاثنين/، وذلك من خلال جميع الوزارات والهيئات المعنية بتوفير جميع السلع والتأكد من انتظام العمل بكافة المرافق العامة.
وتحت عنوان “الرئيس يهنئ المصريين بعيد الأضحى”.. ذكرت صحيفة “الأهرام” أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه التهنئة للمصريين بمناسبة وقفة عرفات وعيد الأضحى المبارك.
وكتب الرئيس السيسي - عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أمس - “في هذا اليوم العظيم، الذي يأتي فيه المسلمون من كل فج عميق راغبين في السمو بالروح وإقرار معاني السلام والتضحية.. أتوجه للمصريين جميعا بأطيب الأمنيات بأن يجعل الله هذه الأيام المباركات أيام خير وسلام علينا وعلى وطننا العزيز الغالي مصر”.
واهتمت صحيفة “الجمهورية” بإعلان هيئة السكك الحديدية والشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق حالة الطوارئ استعدادا لعيد الأضحى المبارك، من خلال تشغيل قطارات إضافية وتجهيز مجموعات عمل وخطوط ساخنة ونقاط للإسعاف لتأمين الرحلات والمواطنين والتصدي لأي مشاكل طارئة.
وقررت الهيئة القومية لسكك حديد مصر طرح 180 ألف مقعد إضافي على خطوط الوجهين القبلي والبحري لاستيعاب ضغوط الركاب وتوفير المقاعد اللازمة لسفر المواطنين لقضاء إجازة العيد مع الأهل والأقارب.
وأكد المهندس مدحت شوشة رئيس الهيئة أنه تم التنسيق مع شرطة النقل والمواصلات لوضع خطة محكمة لتأمين خطوط ومحطات وقطارات السكك الحديدية على مستوى الجمهورية وتوفير كافة سبل الراحة والأمان للمسافرين مع تكثيف التواجد الأمني بجميع المحطات والقطارات والاستعانة بخبراء المفرقعات والكلاب البوليسية، وكذلك البوابات الإلكترونية وكاميرات المراقبة المركزية للكشف عن أي محاولات شغب أو تخريب.
وتحت عنوان “الداخلية تستعد للعيد بمجموعات لمواجهة التحرش”.. ذكرت صحيفة “المصري اليوم” أن وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار أمر مساعديه لقطاعات الأمن الاقتصادي والعام ومديري إدارات التموين والتهرب الضريبي بإعلان درجة الاستنفار الأمني وتكثيف الجهود لضبط حركة الأسواق ومنع حدوث أزمات خلال احتفال المواطنين بعيد الأضحى. وطالب عبد الغفار مساعديه ومديري الإدارات بالتصدي لأي محاولات قد تعكر صفو المواطنين خلال الاحتفالات عن طريق تكثيف التواجد الأمني بأماكن التجمع وساحات الصلاة ودور السينما والحدائق والمتنزهات العامة.. وشدد وزير الداخلية على ضرورة التعامل الفوري مع أي مخالفة أو جريمة قد تقلق راحة المواطنين.
وفي تصريحات خاصة لصحيفة “الأخبار”، أكد الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف وصول ذبائح صكوك الأضاحي التي أعلن عنها الوزير بالتنسيق والتعاون مع وزارة التموين إلى مدينتي أسوان والغردقة، حيث تبدأ عملية الذبح عقب صلاة العيد مباشرة بالمجازر التي تم تحديدها بمعرفة وزارة التموين والتي تشرف عليها.
وأوضح طايع أن عملية الذبح والتقطيع والتبريد ستستمر طوال أيام التشريق على أن يبدأ التوزيع يوم الخميس المقبل، حيث سيتم نقلها عبر سيارات تبريد معدة لذلك الأمر إلى القرى والنجوع والمناطق الأكثر فقرا، خاصة في محافظات الصعيد بحضور مندوبين من وزارتي الأوقاف والتموين لضمان عدالة التوزيع وشفافيتها، حيث تم تخصيص كيلوجرام واحد من اللحم للأسرة المكونة من ثلاثة أفراد فقط أما إذا زادت عن ذلك فيتم تخصيص 2 كيلو من اللحم.
وقال رئيس القطاع الديني إن باقي الكمية سيتم نقلها بنفس السيارات إلى منطقة البساتين بالقاهرة لتكون نقطة انطلاق جديدة للتوزيع على باقي المحافظات وأحياء القاهرة، مشيرا إلى أن حصيلة الصكوك ارتفعت لـ13 مليون جنيه ومن المتوقع زيادتها خلال هذه الأيام.
وتحت عنوان “طوارئ في وزارة الصحة لتأمين العيد”.. ذكرت صحيفة “الشروق” أن وزارة الصحة والسكان أعلنت عن الدفع بـ2840 سيارة إسعاف لتأمين الحدائق والمتنزهات العامة والمساجد أثناء صلاة عيد الأضحى المبارك، إضافة إلى تجهيز طائرتين و10 لنشات إسعافية بمحافظات الجيزة وأسوان والأقصر وسوهاج وأمام معهد ناصر ومركز أسنا لأي أحداث طارئة.
وذكرت وزارة الصحة - في بيان أمس - أنه تم تشكيل غرفة طوارئ بالوزارة لمتابعة تنفيذ الخطة المقررة من ضمنها إضافة عنصر جديد يختص بمتابعة صرف ألبان الأطفال المدعمة خلال أيام العيد، مشيرة إلى رفع درجة الاستعداد بجميع قطاعاتها لترصد الأمراض المعدية وتكثيف حملات المرور وتشديد الرقابة على المحال والشوادر وثلاجات حفظ اللحوم، موضحة أنه تم إعدام 21 طن أغذية غير صالحة للاستهلاك الأدمي خلال حملات تفتيشية قبل العيد.
وأشارت الوزارة إلى رفع درجة الاستعداد بمراكز السموم والمتابعة المستمرة لها مع مديريات الشئون الصحية والرعاية الحرجة في جميع المديريات للإبلاغ عن أي حالة تسمم غذائي، كما تم رفع درجة استعداد الأطباء والعاملين بالخط الساخن بغرفة الطوارئ الوقائية بالوزارات وبمديريات الشئون الصحية للرد على استفسارات المواطنين على مدى 24ساعة.
وكشفت وزارة الصحة عن رفع درجة الاستعداد بجميع المستشفيات العامة والمركزية وأقسام الطوارئ بها وتحديدها كمستشفيات إخلاء خط أول مع تحديد المستشفيات التابعة لأمانة المراكز الطبية المتخصصة والمعاهد التعليمية والتأمين الصحي والمؤسسة العلاجية كمستشفيات إخلاء خط ثان أو للحالات الحرجة التي تحتاج لتخصصات طبية دقيقة وتأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات الطبية بجميع المستشفيات والمعاهد.
وذكرت صحيفة “الأهرام” أن أكثر من 3 ملايين حاج من مختلف الجنسيات وقفوا على صعيد عرفات أمس طالبين الرحمة والمغفرة، والقبول من الله سبحانه وتعالى، رافعين أكف الضراعة في خشوع وخضوع مهللين مكبرين “لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك”، مشيرة إلى أنه بعد الوقوف بعرفات نفر الحجاج إلى مزدلفة حيث صلوا المغرب والعشاء قصرا، ليرموا جمرة العقبة الكبرى بمنى اليوم.
وأكد اللواء سيد ماهر مساعد وزير الداخلية الرئيس التنفيذي لبعثة الحج أن جميع الحجاج المصريين بخير وأن جميع الحالات المرضية تتلقى العلاج في مستشفى جبل الرحمة، مشيرا إلى أن هناك نحو 430 حافلة خاصة بحجاج القرعة قامت بنقل الحجاج مباشرة إلى مزدلفة بعد الوقوف بعرفات.
ومن ناحية أخرى، اهتمت صحيفة “الأخبار” باللقاء الذي عقدته وزيرة التعاون الدولي الدكتورة سحر نصر أمس مع هاينز أولبيرز مدير العمليات ببنك الاستثمار الأوروبي في إطار زيارته إلى القاهرة.
وأعلنت وزيرة التعاون الدولي أن وفدا من بنك الاستثمار الأوروبي برئاسة داريو سكنابيكو نائب رئيس البنك سيزور القاهرة خلال النصف الثاني من شهر أكتوبر المقبل لتوقيع اتفاق تمويل بقيمة 500 مليون يورو لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى توقيع اتفاق آخر بقيمة 75 مليون يورو لشراء 13 قطارا للخط الثاني لمترو الأنفاق.
واهتمت صحيفة “المصري اليوم” بتصريحات وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل أمس، والتي أكد خلالها حرص الوزارة على اتخاذ كل الإجراءات والتدابير الرقابية على جميع المنافذ الجمركية خلال أيام العيد لمنع دخول منتجات غير مطابقة للمواصفات إلى الأسواق المحلية.
وشدد قابيل على أن الوزارة تسعى لإيجاد آليات جديدة لمواجهة المنتجات المستوردة متدنية الجودة ومنع دخولها إلى السوق المحلية للحفاظ على صحة وسلامة المستهلك المصري.. وقال “إن الوزارة حريصة على تطوير المنظومة الإجرائية بما يسهم في تسريع تكدس المنتجات في المواني بشرط التأكد من مطابقة المواصفات”.
وتحت عنوان “8 مليارات دولار لمصر على 3 دفعات من البنك الدولي”.. نقلت صحيفة “الجمهورية” تصريحات للدكتور أسعد عالم المدير الإقليمي لمصر واليمن وجيبوتي في البنك الدولي، أكد خلالها أن البنك سيضخ 8 مليارات دولار تباعا لمصر وحتى عام 2019 على ثلاث دفعات لتمويل سياسات التنمية في إطار الشراكة بين مصر ومجموعة البنك الدولي.
وقال أسعد - تعليقا على تسلم مصر الشريحة الأولى من قرض البنك الدولي الجمعة الماضي والذي يستهدف ضبط أوضاع المالية العامة - “إنه سيساهم في توفير الطاقة المستدامة وزيادة القدرة التنافسية، وذلك من خلال إيجاد فرص عمل واجتذاب استثمارات القطاع الخاص، موضحا أن الشراكة مع البنك الدولي ستساعد مصر على تنفيذ برنامجها الوطني للإصلاح الاقتصادي في العديد من القطاعات الحيوية من أجل الحد من الفقر وتعزيز النمو والرخاء المشترك”.
واهتمت صحيفة “الشروق” بالزيارة التي قام بها صباح أمس وزير النقل جلال السعيد، لتفقد أعمال تطوير طريق (القاهرة / السويس)، حيث أن الوزارة تضع اللمسات الأخيرة في المسافة من الطريق الدائري الإقليمي وحتى السويس بطول 70 كيلومترا وهو القطاع الذي تنفذه هيئة الطرق والكباري ضمن المشروع القومي للطرق.
وقال السعيد - خلال جولته برفقة محافظ السويس اللواء أحمد حامد ورئيس الهيئة العامة للطرق والكباري اللواء عادل ترك - “إن الطريق سيكون جاهزا للافتتاح خلال شهر أكتوبر المقبل وأن التطوير يشمل طريق خدمة النقل في كل اتجاه (2 حارة)، وكذلك توسعة الطريق الرئيسي بحارة مرور إضافية لكل اتجاه مع رفع كفاءة وتدعيم الطريق الحالي ليصبح 5 حارات بكل اتجاه ويتضمن 6 كباري ونفقا”.
وأشار وزير النقل إلى ضرورة مراعاة تأمين وسلامة المرور، وتشمل أعمال التخطيط والعلامات الإرشادية والتحذيرية وتركيب الحوائط الخرسانية (النيو جيرسي)، موضحا أن الأعمال الخاصة بهذا الطريق تم تنفيذها وفق قياسات الجودة العالية.