لقى شاب مصرعه عقب انفجار أسطوانة بوتاجاز واشتعال النار بجسده حيث لم يتمكن من الخروج من منزله لاصابته بالشلل النصفى بأبوتيج فى أسيوط.

تلقى اللواء عاطف قليعى، مدير أمن أسيوط، إخطارًا من مأمور مركز شرطة أبوتيج باندلاع النيران فى جسد "مؤمن.أ.ص" 18 سنة اثناء محاولته اشعال البوتجاز مما أدى إلى وفاته.

وعلى الفور انتقلت سيارة الإسعاف والحماية المدنية حيث تبين أن الشاب كان مصابا بشلل نصفى ولم يستطع التحرك حتى احترق وتوفى فى الحال.

وتم التحفظ على جثته بمشرحة مستشفى أبوتيج المركزى تحت تصرف النيابة وجارٍ تحرير محضر بالواقعة .