أكد صلاح ريكو أنه حقق حلم عمره باللعب للزمالك وقال إنه سيثبت جدراته بارتداء الفانلة البيضاء ويرى أن انتقاله للزمالك تأخر كثيرا لان المفاوضات إستمرت 3 مواسم.

وأضاف اللاعب فى تصريح لموقع النادى الزمالك يضم افضل لاعبين فى مصر وسأحارب للمشاركة فى القائمة الاساسية فقد تمنيت إنجاز صفقتي مبكرا لأشارك مع باقي زملائي في التتويج بالكأس.

وأضاف اللاعب:"المستشار مرتضي منصور رئيس النادى قال لي “لن نتركك مع الشرطة” ونفذ وعده وأنا أكرر الشكر لرئيس النادى لتقديره تمسكي بالنادي ورفضي اي عروض وحارب حتي انهاء الصفقة.

وأضاف تمنيت القيد في القائمة الافريقية ومشتاق لارتداء القميص الابيض رسميا ..جاهز لمنافسة اي لاعب وهدفنا استمرار تحقيق البطولات وعاهدت نفسى غلى المساهمة مع باقي زملائي في تحقيق الالقاب واسعاد الجماهير من اليوم .. شمس البطولات لن تغيب عن ميت عقبة.

وأكد ريكو أنه فضل الزمالك على أى عرض وقال:"عندما كان مسئولو النادى الأهلى يلاحقونى كعادتهم مع كل لاعب يكشف الزمالك عن رغبته فى التعاقد معه،بعد التوقيع على استمارات إنضمام للزمالك أجبت على سؤال عن احتمال أن يحدث تحول مع مغريات الأهلى مثلًا ،وقلت “لن يحدث أى تحول على الإطلاق، أنا مش مؤمن زكريا، لن أبوس «تى شيرت الزمالك» ثم انتقل للأهلى. ..“صليت صلاة استخارة ومش عايز غير الزمالك، ولن أتعاقد مع الأهلى”.

هذا الموقف الواضح يؤكد أن هذا اللاعب يعشق نادى الزمالك وانضم للنادى الأبيض مع سبق الإصرار ، وأن إنضمامه اليه لم يكن محض صدفة بل سبقها ماراثون طويل من المفاوضات.

وأوضح اللاعب أن مفاوضات الزمالك بدأت معه منذ 3 سنوات، لكن إدارة الشرطة كانت تتعنت وفى يناير الماضى اتفقت على كل شىء مع المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك ، وكنت سأنضم للزمالك وقتها لكن إدارة الشرطة قالت لى الفريق فى حاجة لك 6 شهور، وسنتركك ترحل فى نهاية الموسم ، .. و جلست مع أحمد مرتضى عضو مجلس إدارة النادى لأنه صديقى على المستوى الشخصى، واتفقنا على كل شىء

وأخيرا وبعد ماراثون طويل من المفاوضات والمراوغات والتعقيدات نجح الزمالك في حسم صفقة صلاح ريكو لاعب وسط فريق الشرطة بعد رفض ناديه رحيله ، وهي الصفقة التي جاءت ختام لموسم ناجح من الانتقالات القوية التي ابرمها النادي الابيض

وريكو من مواليد 9 أكتوبر 1989 ويبلغ من العمر 27 عاما