نظم فرع ثقافة الإسكندرية التابع لإقليم غرب ووسط الدلتا الثقافى، مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية بالمواقع الثقافية المختلفة التابعة للفرع.

ففى بيت ثقافة أبو قير التابع، تم عقد محاضرة بعنوان "فنان الشعب سيد درويش" ألقتها نعمات محمد وتحدثت خلالها عن السيرة الذاتية للفنان السكندري الذى ولد في 17 مارس بحى كوم الدكة بالإسكندرية، والتحق بالمعهد الدينى سنة 1905 وتوفي 15 سبتمبر 1923.

وأضافت أنه يعتبر من أكبر الملحنين المصريين فى بدايات القرن العشرين وأبو المسرح الغنائى فى مصر ويعد من الفنانين المصريين الذين تأثروا بثورة 1919 حيث قام بتلحين عدد من الأناشيد الوطنية تغنى بها المصريون مثل "قوم يا مصرى مصر دايمًا بتناديك" و"بلادي بلادي" الذى أصبح النشيد الوطني لمصر من سنة 1979 وحتي الآن .

ونظم البيت محاضرة بعنوان "قيمة السلام الحقيقة" ألقتها نعمات محمد وتحدثت وذلك احتفالًا باليوم العالمي للسلام، حيث أشارت إلى أهمية السلام، لافتة إلى انه لا يدرك قيمة السلم الحقيقية إلا من عاش الحرب.

وأضافت أن جميع الأديان السماوية تدعو إلى السلام، فالدين الإسلامي يحض عليه وينادي بتعميمه حيث ورد لفظ السلام وما اشتق منه في القرآن الكريم في 44 آية، و لم يرد لفظ الحرب إلا في 6 آيات، أعقب ذلك مسابقة ثقافية عامة وتم توزيع مجلة قطر الندى على الفائزين.

وفى قصر ثقافة الشاطبى أُقيمت أمسية بدوية بعنوان "البدو .. التاريخ والفن" شارك فيها د. عبد العزيز الفضالي المؤرخ والباحث في التراث العربي و الموسيقار و شاعر البادية لطوفة البرهومى، دارت الأمسية حول الموروث الفني والتاريخي للبدو في مصر، بالإضافة إلى تقديم مجموعة من القصائد الشعرية.

أما فى نادي أدب بيت ثقافة القباري، فتم عقد ندوة أدبية أدارها الشاعر أحمد عواد وتضمنت مناقشة أعمال أعضاء نادي الأدب وذلك في حضور نخبة من الشعراء الشباب منهم أحمد السيد وأحمد حنفى، وتم مناقشة مجموعة من القصائد الشعرية من حيث المحتوى والمضمون منها قصيدة بعنوان "الواد ف سني" لأحمد السيد وقصيدة "للمساء طريقة أخرى" لأحمد حنفي.