أصدر اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، توجيهاته بالدفع بعشر سيارات للنقل الداخلي، وذلك لنقل المصلين إلى جميع ساحات الصلاة في مختلف الأحياء.

وأكد المحافظ في بيان، اليوم، الأحد، أن ذلك يأتي في إطار التيسير على المواطنين، ولتخفيف حدة الازدحام سوف تعمل هذه السيارات منذ الخامسة صباحا وحتى التاسعة صباحا حتى عودة المصلين إلى منازلهم.

وقال الغضبان إن سيارات النقل الداخلي سوف تعمل بكامل طاقتها أثناء فترة العيد، وذلك حتى أوقات متأخرة لنقل المواطنين، خاصة في المناطق التي تشهد ازدحامًا، موضحا أن سيارات المشروع سوف تغطي جميع أحياء المحافظة، خاصة أحياء الضواحي والزهور، التي تمثل العدد الأكبر من السكان.