بعد أن حققت حلمها توفيت الطفلة ماري ماسي بعد معاناة كبيرة مع مرض التليف الكيسي، والتهاب الرئة المزمن.

وتقول عائلة ماري إنها ووفقا لما جاء في صحيفة ديلي ميل البريطانية كانت تحلم بالزواج من صديقها المقرب داميان وتحلم بموعد زفافها منه وبعدان علم أهلها انها تواجه المصير المحتم حاولوا أن يحققوا أمنيتها وتزوجت ماري من صديقها داميان واترديا خواتم الزواج على شكل شخصية كرتونية وبعد 6 ساعات فقط من تحقيق حلمها توفيت الطفلة بين يد أمها دون أن تشعر بأي ألم.