رحب أحمد عبدالمجيد الناطق الرسمي باسم حركة العدل والمساواة (المعارضة) بالسودان ،قيادة العميد بخيت دبجو، بإطلاق سراح أسرى الحركة، الذين تم الإفراج عنهم مؤخرا ضمن إجراءات إحلال السلام وإنزال مضامينه في دارفور .

ونقلت وكالة السودان للأنباء عن عبد المجيد قوله إنهم يثمنون أي مسعى لإطلاق سراح الأسرى، وقال إنها خطوة مرحب بها، مثمنا دور القيادات التي انضمت للسلام، وكذلك دور حركته لتحقيق السلام والأمن والاستقرار في دارفور.

وأشاد بالدور الذي قامت به المنظمات الإقليمية والعربية ومجالس حقوق الإنسان، والإعلام، والأحزاب السياسية، وكل الذين ساهموا في إبراز حقوق القيادات المرتهنة، لنيل حريتهم كاملة غير منقوصة.