تلقى المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة تقريرين من مصلحة الرقابة الصناعية ومصلحة الكيمياء حول مؤشرات أداء الجهتين خلال شهر أغسطس الماضى فيما يتعلق بالحملات التفتيشية على المصانع ودور معامل الإختبار في التحقق من مدى مطابقة عينات التحليل للمواصفات القياسية سواء المصرية أو الدولية ،وذلك في إطار خطة وزارة التجارة والصناعة لمتابعة مدى إلتزام المصانع بتطبيق معايير الجودة والإلتزام بالمواصفات القياسية .
وقال قابيل ان الوزارة واجهزتها المعنية تتابع وبصفة مستمرة مدى التزام المصانع بتطبيق معايير الجودة والانتاج طبقاً للمواصفات القياسية وذلك من خلال الحملات التفتيشية التى تقوم بها اجهزة الوزارة بهدف الحفاظ على صحة وسلامة المستهلكين وكذا لضمان جودة هذه المنتجات ومن ثم قدرتها على المنافسة داخلياً وخارجياً.
وفى هذا الصدد أوضح الكيميائي/ إبراهيم المناسترلى رئيس مصلحة الرقابة الصناعية أن المصلحة قامت خلال شهر أغسطس الماضى بإجراء 799 معاينة ميدانية شملت سحب عينات وإتخاذ الإجراءات القانونية المطلوبة من خلال التفتيش على مدي التزام المصانع بتطبيق المواصفات القياسية ومعايير الجودة علي منتجاتهم، كما تم إجراء 326 دراسة فنية واقتصادية متخصصة فى مجالات السماح المؤقت، الدروباك، وحجم الإنتاج كما تم ترخيص 81 مرجلا بخاريا وآلة حرارية، وإعتماد 74 مركز خدمة وصيانة (خدمات ما بعد البيع) وتسجيل 8 مطابع عاملة في مواد التعبئة والتغليف.
وأشار إلى أن المصلحة بصدد الإنتهاء من إعداد دليل إجراءات التفتيش والرقابة على المصانع الكيماوية وجارى إعداد دليل آخر للصناعات الخشبية والجلدية والبنائية .
ومن جانبه أشار المهندس مجدي فهمي رئيس مصلحة الكيمياء إلى ان المصلحة أجرت اختبارات وتحاليل معملية لـ 2823 عينة وذلك من خلال المقر الرئيسي للمصلحة بالقاهرة والفروع التابعة حيث تم اختبار وتحليل 1149 عينة بمعامل القاهرة و1318عينة بمعامل الإسكندرية و 301 عينة بمعامل السويس و 25 عينة بمعامل أسيوط و30 عينة بمعامل منسوجات مدينة نصر.
وأضاف أن المصلحة إستقبلت وفدا من وزارة التجارة والصناعة وممثلين للإتحاد الأوروبى لبحث إستفادة المصلحة من مشروع تعزيز التجارة ( المعروف بـ TDMEP) خاصة فيما يتعلق بإجراءات تقييم المطابقة ، لافتاً إلى قيام المصلحة بإجراء معايرة لـ6 أجهزة بمعامل خارجية و19 معايرة داخلية لأجهزة بفرع المصلحة بالأسكندرية هذا فضلاً عن إستكمال مخطط المصلحة لربط المعامل بشبكة داخلية بهدف تقليل زمن تحليل العينات.