قال مكتب حاكم إقليمي في تركيا اليوم الأحد، إن السلطات عزلت رؤساء بلديات تعتقد أنهم يقدمون الدعم للمسلحين الأكراد وعينت آخرين في أكثر من 24 بلدية في جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية كردية.
وقال مكتب حاكم إقليم ديار بكر إن حزب الشعوب الديمقراطي المعارض الموالي للأكراد يهيمن على كل البلديات باستثناء أربع.
وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يوم الخميس: “إن الحملة على حزب العمال الكردستاني المحظور، الذي يشن تمردًا من أجل الحصول على الحكم الذاتي للأكراد، هي الأكبر في تاريخ تركيا ووصف عزل الموظفين المرتبطين بالجماعة بأنه جزء رئيسي في هذه المعركة”.