تجرى الآن مراسم تغيير كسوة الكعبة المشرفة القديمة بأخرى جديدة، بحضور عدد من منسوبى الرئاسة ومصنع كسوة الكعبة المشرفة، ويعود هذا التقليد إلى عصر ما قبل الإسلام، حيث تعد كسوة الكعبة المشرفة من أهم مظاهر الاهتمام والتشريف والتبجيل لبيت الله الحرام.