أكد المهندس طاهر الزفزاف، رئيس الشركة العامة للبترول، أنه نتيجة لتكثيف عمليات البحث والاستكشاف والتنمية خلال هذا العام حققت الشركة أعلى معدل لإنتاجها من الزيت الخام والغاز والمتكثفات من حقولها ونصيبها من إنتاج الشركات المشاركة والذى بلغ حوالى 2ر82 ألف برميل زيت مكافىء يوميًا.

وأضاف "الزفزاف" في تصريحات صحفية، أن ما تم تحقيقه من اكتشافات وراء تلك الطفرة من أهمها الكشف المميز NES شمال شرق أبوسنان بالصحراء الغربية الذى تم وضعه على الإنتاج بمعدل 3800 برميل زيت و5ر1 مليون قدم مكعب غاز يوميًا والذى ساهم فى زيادة معدلات إنتاج الزيت الخام من الصحراء الغربية وكشف خزانات البلاعيم والروديس بحقل عش الملاحة بالصحراء الشرقية بمعدل إنتاج يومى 800 برميل زيت ، وكشف5A/ HH-83 بحقل شمال عامر البحرى بخليج السويس الذى يبلغ إجمالى احتياطيه المؤكد حوالى 5ر6 مليار قدم مكعب غاز.

وأشار رئيس الشركة إلى أنه تم خلال العام حفر 23 بئرًا جديدة مابين استكشافية وتقييمية وتنموية ، ساهمت فى النجاح فى إضافة احتياطيات جديدة تقدر بحوالى 9ر10 مليون برميل مكافئ ، كما استعرض نتائج التوسع فى اتفاقيات الخدمات الاستكشافية والإنتاجية مع عدد من الشركات العالمية والعربية منها كويت إنرجى .

ولفت "الزفزاف" إلى تنامى حجم الاستثمارات المنفذة خلال العام ليصل إلى مليار جنيه ويعد أعلى معدل للاستثمار بالشركة ، مما يؤكد تواصل وتكثيف تنفيذ خطة التنمية الشاملة والجارى استكمالها .