خفضت شركة فورد الأمريكية للسيارات، توقعاتها للأرباح قبل خصم الضرائب خلال الربع الحالى بحوالى 60 % لتهبط إلى نحو مليار دولار فقط مقارنة بـ 2.7 مليار دولا خلال الربع الثالث من العام الماضى، بسبب ارتفاع تكاليف استدعاء المزيد من السيارات التى تعانى من عيوب فى أقفال الأبواب الجانبية.

وذكرت وكالة رويترز أن “فورد” خفضت أيضا الأرباح قبل خصم الضرائب عن العام الجارى من 10.8 مليار دولار، والتى أعلنتها فى يوليو الماضى إلى 10.2 مليار دولار حاليا بسبب تزايد استدعاء عدد السيارات بحوالى 1.5 مليون وحدة ليصل الإجمالى إلى حوالى 2.4 مليون وحدة هذا العام لتقفز تكليف ذلك إلى حوالى 640 مليور دولار حتى الآن .

وتؤكد “فورد “أن أرباح النصف الثانى من العام الجارى ستقل كثيرا عن أرباح النصف الأول من هذا العام، بسبب الانخفاض المتوقع للربع الحالى والذى لن يزيد عن 10 % من إجمالى أرباح العام كله، بسبب استمرار استدعاء حوالى 4 ملايين سيارة منذ عام 2014 وحتى الآن منها استدعاء أكثر من 830 ألف وحدة فى أغسطس الماضى فقط، منها موديلات فورد سى ماكس من إنتاج 2013 – 2015 و فورد إيسكيب 2013 – 2015 وفورد فوكاس 2012 – 2015 وفورد موستانج ولنكولن عام 2015 وفورد ترانزيت كونيكت 2014 – 2016 .