اعتبر وزير دفاع فرنسا جون إيف لودريان، أن جورجيا جاهزة للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).

جاء ذلك في تصريح لوزير الدفاع عقب لقائه، اليوم السبت بالعاصمة تبليسي، نظيره الجورجي ليفان ايزوريا لبحث التعاون بين البلدين والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وأضاف لودريان أن بلاده تولت التعاون مع جورجيا في مجال الدفاع الجوي الذي يعد عنصرا أساسيا لضمان السيادة، مضيفا: "سنتقدم سريعا بمقترح حتى تتمكن جورجيا من الحصول على وسائل فاعلة من أجل سيادتها الجوية".

ومن المقرر أن يلتقي وزير دفاع فرنسا الرئيس الجورجي جيورجي مارفيلاشفيلي ورئيس الوزراء جيورجي كفيريكاشفيلى خلال زيارته التي استهلها اليوم وتستمر لمدة ثلاثة أيام.

يذكر أن الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند، خلال زيارة للدولة الأوراسية في 2014، قد أكد دعم فرنسا لجورجيا ووحدة أراضيها.

يشار إلى أن جورجيا لا تزال متأثرة بتدخل الجيش الروسي على أراضيها في 2008، وهو ما أعقبه اعتراف موسكو باستقلال منطقتي أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا الانفصاليتين.. وقد دمر الجيش الروسي، خلال هذه الحرب القصيرة، غالبية أنظمة الدفاع الجوي لجورجيا.. ولكن اتفقت تبليسي في 2015 على عقد مع فرنسا للتزود بأنظمة دفاع جوي.