قدم من المنيا كعامل في محل ألبان مصرا على سطر إسمه من ذهب ونور في التاريخ، استطاع أن يكسر العديد من الأرقام وأن يخوض تحديات كبيرة جعلته أحد أساطير الرياضة في العالم رغم أنه من ذوي الإحتياجات الخاصة.
شريف عثمان البطل البارالمبي المصري صاحب الذهبية الأولي لمصر في دورة الالعاب المقامة حالياً بريو دي جانيرو في منافسات رفع الأثقال.
حقق شريف عثمان صاحب القدرات الخاصة الميدالية الذهبية اﻷولى للبعثة المصرية في دورة ‏الألعاب البارالمبية في ريو دي جانيرو لعام 2016، حيث أتى شريف من المنيا للقاهرة للعمل في محل ألبان ولكن صاحب المحل عندما ‏وجده من ذوي القدرات الخاصة رفضه متعللا بأن لديه عمالة زائدة كما عمل شريف ساعي، بياع اكسسوارات وكاشير.‏

شريف خريج كلية الآداب ولم يكن له هدف، حلم أو عمل معين لكنه لم يرغب في ترك مصر والعمل بالخارج لأنه لم يرد أن ‏يهرب دون أن يحل مشكلة ذوي القدرات الخاصة لذلك اهتم بالرياضة وعمل على تحدي نفسه وعلى الوصول لحلمه حتى حصل ‏على الميدالية الذهبية في أكثر من بطولة.‏

حصل شريف عثمان على أكثر من لقب:‏

المركز الثاني في بطولة كوريا عام 2006‏

المركز الأول في وزن 56 كجم في دورة الألعاب العربية 2007‏

فاز بذهبية بارالمبياد الصين 2008‏

مركز أول في بطولة فزاع الدولية بالأمارات عام 2010‏

مركز أول في بطولة العالم بماليزيا 2010‏

مركز أول في بطولة فزاع بدبي عام 2011‏

مركز أول في بطولة خورفكان بالإمارات عام 2011‏

مركز أول بطولة فزاع بالإمارات عام 2012 ‏

فاز بذهبية بارالمبياد لندن 2012 ‏

تمكن شريف من الفوز بالميدالية الذهبية بعد رفع 211 كغ في محاولته الرابعة كما حقق رقما قياسيا وذلك في وزن 59 كغ ‏لمسابقة الرجال في بارالمبياد ريو 2016 ‏

يذكر أن شريف قال كلمته في احتفالية يوم الشباب الذي حضره الرئيس السيسي والذي كان في دار الأوبرا يوم 9\1\2016 ‏وأبكت كلمة شريف الرئيس بسبب قصة كفاحه ‏