تمكنت إدارة جمارك ميناء السد العالى بأسوان من إحباط محاولة راكب سودانى الجنسية من تهريب كمية من الأجهزة الطبية الصغيرة الخاصة بعمليات القلب وعينات الدم وأجهزة قياس الضغط اليدوى.

وكان عبد الوهاب أحمد محمود مأمور حركة ميناء السد العالى شرق قد اشتبه فى أحد المسافرين أثناء سفره إلى السودان، وتم وعرض الأمر على مدير تفتيش الركاب بميناء السد العالى ومطابقة الإخبارية المقدمة من مدير الأمن الجمركى.

وأمر عبد الرضى المغربى مدير تفتيش الركاب بحصر الكمية وعددها بواسطة المعاونين بإدارة تفتيش الركاب، وتم تثمين المضبوطات من خلال حمدى محمد أحمد رئيس التعريفة، حيث تنازل الراكب عن المضبوطات ودفع مبلغ المصالحة مع مصلحة الجمارك المصرية لعدم تحريك الدعوى الجنائية.