احتل أمانسيو أورتيجا، مؤسس متاجر الملابس الأوروبية "زارا" عرش المليارديرات في العالم ، بعد ان تخطى بيل جيتس ، بثروة تبلغ 79.8 مليار دولار، بحسب مجلة فوربس.
- من هو أغنى رجل في العالم؟
1 - ولد عام 1936 في ليون بأسبانيا، لأسرة فقيرة.
2- كان الابن الأصغر لعامل سكة حديد، وكان عمره 14 عاما عندما بدأ العمل صبيا في متجر قمصان لايزال موجود حاليا .
3- كان طفلا عندما رأى بعينيه كيف أن صاحب متجر رفض بيع طعام لأمه بالآجل.
4- ترك المدرسة قبل عامين مع أخيه أنطونيو، لكسب المال لإطعام الأسرة .
5- في فترة المراهقة عمل مندوبا للمبيعات في مصنع لخياطة الملابس النسائية يحمل اسم " لاماخا ".
6- تقابل مع زوجته السابقة " روزاليا ميرا " أثناء عمله كمندوب ، وقد تمثل أول نجاح له في حياكة معاطف نسائية مبطنة في وقت فراغه بالتعاون مع أخيه وأخت زوجته، في عام 1963.
7- بعد مرور 13 عاما، وبالتحديد في عام 1975 ، أفتتح أول متجر في سلسلة متاجر "زارا " ، على بعد 200 متر فقط من شركة الملابس التي بدأ فيها عمله عندما كان صبيا ، نقل تصميمات من عروض الأزياء في ميلانو ولندن وباريس إلى متاجر "زارا" بسعر معقول لعامة الجمهور.
8- أصبحت الشركة تمتلك في مقرها الرئيسي نسخا من أفضل 40 متجر "زارا" في العالم بهدف إنتاج صورة طبق الأصل من البيئة التي يطالعها العميل لدى دخوله أيا من متاجر زارا.

9- يبلغ الآن 80 عاما، دائما ما يرتدي قميصا وسترة وبنطالا ولا يرتدي ربطة عنق أو أي أشكال خاصة من الثياب .
10- يملك أورتيجا نسبة 59.29% من مجموعة إنديتكس والتي تتضمن الماركات: زارا ، و ماسيمو دوتي و أويشو و زارا هوم ، كيديز كلاس وبيرشيكا ، ويعمل لديه أكثر من 92000 موظف .
11- يقول المقربين منه إنه ليست لديه أي هوايات معقدة، فهو يحب الطعام الجيد، إلا أنه إعتاد تناول الغداء في أفرع شركته، مع بقية العمال، وفي كل يوم، يحتسي القهوة في المقهى المحلي نفسه الذي دأب على إرتياده على مدى أعوام، وبإستثناء امتطائه صهوة حصان صغير أو ولعه بالسيارات، ليست لديه أي هواية خاصة تنطوي على بذخ في الإنفاق، ويرجع هذا إلى أنه في حياته الشخصية، لا يروق الى مظاهر الحياة المترفة.

12- لديه ابنة تدعى ساندرا، وابن يدعى ماركوس من زوجته الأولى، وابنة أخرى تدعى مارتا من زوجته الحالية، وهي التي ستتولى إدارة الإمبراطورية بعد وفاته، وقد ورث عنه أبناؤه كراهيته لوسائل الإعلام ، ويستحيل الوصول إلى صور لابنه وابنته من زوجته الأولى، أما مارتا أورتيجا فهي نجمة إعلامية .
13- ابنه الوحيد ماركوس هو مصاب بإعاقة ذهنية، وهو الوضع الذي غير حياة والديه، هذا وقد قررت "روزاليا ميرا"، ترك كل شيء وأنشأت مؤسسة "باديا جاليزيا"، التي تمول أبحاث طبية متعلقة بإكتشاف أمراض نادرة، ربما تعمل على أمل أن تجد في المستقبل علاجا للمرض الذي يعانيه ابنهما.
14- لدي أورتيجا استثمارات في مبان تزيد قيمتها على ثلاثة آلاف مليون يورو، في أفضل شوارع مدريد وبرشلونة، وأيضاً في مدن مثل لندن ونيويورك وشيكاغو ولوس أنجلوس، وقد نجحت شركات العقارات في عام 2012 في تحقيق أرباح قيمتها 238 مليون يورو.
15 - يعيش في شقة ذات طابقين في لا كورونا في جاليسيا، يملك طائرة خاصة من طراز "بومباردييه" يبلغ سعرها 40 مليون يورو، يستخدمها في السفر برفقة العاملين بشركته، ويخت طوله 31 مترا سعره ستة ملايين يورو، بالإضافة إلى أحد أفضل مراكز الفروسية في أوروبا .
Image result for ‫مؤسس شركة زارا‬‎