توافد حجاج بيت الله الحرام، صباح اليوم السبت، إلى مشعر منى؛ لقضاء يوم التروية والمبيت فيه ليستعدوا بعدها إلى أخذ طريقهم للوقوف بمشعر عرفة، ويبقون على الجبل المقدس حتى مغيب شمس يوم التايع من ذي الحجة، ليعودوا إليها بعد "النفرة " من عرفة والمبيت بمزدلفة لقضاء أيام التشريق والتي تشهد رمي الجمرات الثلاث، العقبة والوسطى، والصغرى.

ومن جانبها، أعلنت الأجهزة الأمنية في المملكة وسلطات وزارتي الحج والصحة عن استعدادهم لتهيئة الظروف للحجاج لأداء مناسكهم في يسر وسهولة، والتعامل مع أي ظروف طارئة تجد.

وقال وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج، حسين الشريف، إن سلطات المملكة أتمت منظومة المسار الإلكتروني؛ لمتابعة جميع الخدمات التي يتلقاها الحجيج الوافدين من الخارج، على مدار أيام الحج جميعها.

وأعلنت سلطات تأمين الحج والأماكن المقدسة في السعودية عن أن أمن الحج جند طاقات آلية وبشرية كبيرة؛ لتنفيذ خطة لتأمين الحجيج في مشعر منى وتأمين نفورهم منها وصعودهم إلى عرفة بتوفير جميع سبل السلامة والأمن.