أصيب اليوم، السبت، 11 شخصا بإصابات بالغة في مشاجرة لخلافات بسبب الجيرة ولهو الأطفال بقرية أبو رقبة بمركز أشمون؛ وتم تحرير محضر بالواقعة.

تلقى اللواء خالد أبو الفتوح، مدير أمن المنوفية، إخطارا من رئيس مباحث أشمون يفيد بمشاجرة ومصابين بقرية أبورقبة دائرة المركز.

بالانتقال والفحص، تبين أن طرفي المشاجرة كل من طرف أول "ع. ف"، عامل، مقيم المنيرة القناطر الخيرية – قليوبية، مصاب بـ"فتحات دائرية متعددة بالجانب الأيسر من البطن – فتحات دائرية متعددة بالعضد والساعد الأيسر" ادعاء طلق ناري؛ ووالدته "ف"، ربة منزل، مقيمة أبو رقبة، دائرة المركز، مصابة بـ"فتحة دائرية بالجانب الأيسر من الفك السفلي" ادعاء طلق ناري؛ وأبناء شقيقة الثانية "هـ. م"، مؤهل متوسط، مصاب بـ"كدمات وسحجات متفرقة بالجسم"؛ و"ر. م"، نجار، مصاب بـ"كدمة وتورم باليدين وتورم بفروة الرأس"؛ و"ر. م"، و"م. م" لم يستجوبا؛ ونجل الثالث "م. هـ"، عاطل، مصاب بـ"كدمة بالكتف اليسرى والوجه وسحجة بالساعد الأيسر".

وطرف ثان "ح. خ"، رئيس قسم إنتاج بشركة التجارة والصناعة، مصاب بـ"كدمة وتورم باليد اليمنى"؛ و"م. م"، طالب، مصاب بـ"سحجات متفرقة بالظهر وكدمة بالقدم اليسرى والكوع الأيمن"؛ و"هـ. م"، غير مصاب، و"ع. ع"؛ و"ب. هـ"، لم يستجوبا، وجميعهم مقيمون قرية أبورقبة – دائرة المركز.

بسؤال الطرفين، اتهم كل منهما الآخر بالتعدي عليه بالضرب وإحداث ما به من إصابات لخلافات بسبب الجيرة ولهو الأطفال، وأكد الأول والثانية قيام العاشر والحادي عشر والثاني عشر بإطلاق أعيرة نارية من فرد خرطوش كان بحوزتهم، ما أدى إلى إصابتهما.

تحرر عن ذلك المحضر رقم 31913 جنح مركز أشمون لسنة 2016 م، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري حول الواقعة.