كتبت صحيفه “زود دويتشه سايتونج” الألمانيه واسعه الانتشار اليوم السبت فى تقرير لها أن ألمانيا وفرنسا أعدتا وثيقه مشتركه للدفاع الأوربى من المقرر أن تعرض على على قمة براتيسلافا فى السادس عشر من الشهر الجارى حيث تتوجه المستشاره الالمانيه ميركل لحضور القمه.
وأضافت الصحيفه أن الوثيقة تقترح إنشاء مقر عام أوروبي وأنظمة مراقبة مشتركة بواسطة الأقمار الصناعية وتبادل وسائل لوجستية.
ونقلت الصحيفة عن الوثيقة أن المطلوب من الأوروبيين تحقيق تقدم في بعض المشاريع الدفاعية ضمن دائرة ضيقة حيث لم تنجح الدول ال27 في التوصل إلى تفاهم.
وطبقا للدويتش فيلا اعتبرت أوساط وزارة الدفاع أنه “يمكن الاستفادة من هيئة “يوروكورب”، الفيلق الأوروبي والعمل على قوات احتياطية” لتنفيذ عملية أوروبية في شكل أسرع. وهيئة يوروكوب تضم خمس دول تشكل إطارا لها هي فرنسا وألمانيا وبلجيكا واسبانيا ولوكسمبورج ومقرها في ستراسبورج وهي بنية قيادية دائمة قادرة على نشر قوات عملانية ضمن مهل قصيرة.
ورأت أوساط باريس أن على الاتحاد الأوروبي الذي يشارك في تدريب جيوش أجنبية في أطار تسوية نزاعات كما في مالي وأفريقيا الوسطى، أن يكون قادرا على تمويل تجهيزها.
يذكر أن الوثيقة أعدت بناء على طلب الرئيس فرنسوا أولاند والمستشارة انجيلا ميركل ورفعت إلى وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا مورجيرينى .