سافر النائب العام المستشار نبيل صادق أول أمس الخميس إلى إيطاليا، وعقد اجتماعاً مطولاً مع النائب العام الإيطالي يوم الجمعة، وخرجا ببيان حول قضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، أكد فيه النائب العام المصري أن أدلة قيام عصابة القاهرة التي تم تصفيتها خطف ريجيني ضعيفة جداً، وأصبح ضلوعها في ذلك مستبعد من القضية.
ومن المعروف أن الشرطة المصرية قامت منذ شهور بتصفية 5 أفراد، قيل أنهم يكونون تشكيل عصابي لخطف الأجانب، وهم من خطفوا ريجيني وقتلوه، ولم تكتفي الشرطة بذلك بل عرضت عدد من أغراض الباحث الإيطالي ريجيني والتي قالت عنها أنه تم ضبطها بحوزة هذه العصابة.
إلا أن بيان النائب العام قلب الطاولة وأثار التساؤلات حول تلك العصابة، وهذا ما دفع حركة 6 إبريل إلى توجيه سؤال للشرطة المصرية تستفسر فيه عن متعلقات ريجيني أين وُجدت إذا لم تكن تلك العصابة هي من خطفته.
3