أكدت دراسة أجراها فريق من الباحثين الأمريكيين في جامعة بنسليفانيا على 119 سيدة أن نقص معدن الحديد في جسم المرأة أو حتى إن كان معتدلا يعرضها للإرهاق ويخفض من قدرتها على التفكير الذهني حيث إن هذا المعدن هو السيارة التي يستقلها الأكسجين للوصول إلى المخ المتعطش له.

وأوضحت الدراسة أنه في حالة نقص الحديد يلجأ الطبيب إلى أخذ جرعات من الدم أو مكمل غذائي لمدة من ثلاثة إلى أربعة أشهر.

جدير بالذكر أن الحديد يوجد في الكبد ولحم الدجاج الأبيض والقمح.