ناقش اللواء عصام البديوي محافظ المنيا اليوم، مع وكيل وزارة التعليم رمضان عبد الحميد عدد من الملفات الخاصة بقطاع التعليم في المحافظة ، وذلك ضمن أولى لقاءات المحافظ بوكلاء الوزارة ومديري الخدمات لمتابعة سير العمل بكل القطاعات الخدمية التي تمس حياة المواطنين اليومية.

وأعلن المحافظ أنه سيقوم بجولة على جميع مدارس مراكز المحافظة عقب أجازة عيد الأضحى المبارك لمتابعة أعمال الصيانة قبل بدء العام الدراسي وموقف المباني المدرسية وصيانتها والكتب المدرسية والأثاث المدرسي كما سيعمل على التواصل مع أبنائه الطلاب.

وقال أن الهدف من التعليم يجب أن ينصب على زراعة عقيدة ثابتة لدى الطلاب بان الانتماء الأول لبلدهم مصر وان كافة القطاعات مسخرة لخدمة المواطن ، حتى لا يحدث نوع من الانفصال بين المواطن والدولة.

كما سيلتقي المحافظ بمديري الإدارات التعليمية ، مشددا على ضرورة الانتهاء من كافة الأعمال البسيطة والرئيسية للمدارس حفاظا على مصلحة الطلاب وحسن سير العملية التعليمية ، ووجه إدارة التفتيش والمتابعة بالمرور على المدارس.

وأوضح رمضان عبد الحميد وكيل وزارة التربية والتعليم عن تواصل أعمال الصيانة البسيطة لـ2478 مدرسة ،كما يجري حاليا أعمال الصيانة الرئيسية وقد تم إدراج 20 مدرسة تعليم عام و9 مدارس تعليم فني ،لافتا إلى أنه سيتم تسليم الكتب الدراسية قبل العام الدراسي وقد وصل حاليا 90% منها ، وأضاف إن مدارس المنيا تتميز بالاهتمام بالأنشطة لخدمة العملية التعليمية ، وقد حصدت المحافظة 8 مراكز من أوائل الجمهورية للعام التالي على التوالي.

وشدد المحافظ على ضرورة انتهاء لجنة التظلمات الخاصة بإعادة توزيع المعلمين على المدارس عقب أجازة عيد وعرض نتائجها للبت فيها حتي يتم توزيع كافة نشرات التوزيع للمعلمين قبيل العام الدراسي وذلك بهدف سد العجز داخل جميع الإدارات.

كما بحث المحافظ مع وكيل التعليم تنفيذ قرار وزير التربية والتعليم بإغلاق مراكز الدروس الخصوصية، حيث أكد المحافظ على ضرورة توفير البديل وخاصة لطلاب الثانوية العامة وهي أكثر شريحة تعتمد على الدروس الخصوصية من خلال مجموعات التقوية بالمدارس على أن يكون البديل مناسبا ومنضبطا مع الطلاب .