أعلن مسئولون فى باراجواى تعرض مكتبين اعلاميين لهجوم مسلح، دون سقوط قتلى.

ونقلت شبكة "ايه بى سى" الأمريكية اليوم السبت عن فيكتور ريوس مفوض الشرطة قوله انه تم اطلاق 18 طلقة على مكتب جريدة "لاجورنال" فى مدينة سيوداد ديل استى، دون وقوع اصابات، بينما تم القاء قنبلة على مقر راديو "لافويس دى امامباى" فى مدينة بيترو خوان كباليرو، ما اسفر عن اصابة احدى المذيعات بجروج طفيفة واصابة ضيف لاحد برامج الراديو بجروح فى الرأس والصدر.

من جانبه، قال خوسيه اسبينولا مدير الجريدة أن هذا الهجوم يتزامن مع نشر موضوع يتعلق بوقائع فساد فى جهاز الشرطة.