يطل علينا، في 17 سبتمبر المقبل مشروع سرور، بحفلٍ جديد على مسرح قاعة الحكمة بساقية عبد المنعم الصاوى، وذلك بصوت مميز وفريد من نوعه وخلفية موسيقية متشبعة بالموسيقى الشرقية والمقامات وموسيقى الفلكلور وشغف الاستمتاع بالبحث فى موسيقى العالم من جذور الكلاسيكيات.

ويعمل سرور على مشروعه الموسيقى المستقل ومنذ بدايته يتعاون مع موسيقيين متعددين للإبحار فى القوالب الموسيقية المتباينة.