مبروك عطية لمن حرمت زوجها من أولاده:

"هتاخد أبو جهل في حضنها بجهنم"

مبروك عطية:

مبروك عطية لمتصلة:

«ماترسينى على بر يابت»

مبروك عطية عن الحسد:

«بيقطع فى قلب الحاسد وحده»

أغرب رد من مبروك عطية على تقصير الزوجة في العلاقة الخاصة

قال الدكتور مبروك عطية، الداعية الإسلامى، إن الزوجة التى تحرم زوجها من رؤية أولاده "هتاخد أبو جهل فى حضنها وهيا نازلة تتقلب فى نار جهنم".

وأضاف عطية، فى لقائه على فضائية "إم بى سى مصر"، ردا على حكم حرمان الزوجة لزوجها من رؤية أولاده أن العلاقة لو انقطعت بين الزوجين فلا يحق لأحدهما حرمان الآخر من رؤية الأولاد، لأن لكل طرف الحق فى الرؤية إلى أن يتوفاه الله.

وأشار إلى أن النبى - صلى الله عليه وسلم - قال فى حديثه الشريف: "إن الله يعذب من يعذب الناس" فما بالنا بتعذيب الزوج من عدم رؤيته لأولاده.

وقال الداعية الإسلامى، إن لفظ "حاطك فى دماغي" يفهم منه أنه سيقوم برعايته والإنفاق عليه، ولكن أصبح بمفهوم آخر فى زمننا وصار الناس يتقاتلون مع بعضهم بسبب مشاكل دنيوية.

وعلق عطية، ردا على متصلة قالت: "احنا خمس بنات وأخ، حصل مشكلة بين زوجة اخويا وأختى، ولكن أخويا حط أخته فى دماغه واتخانق معاها وكان عايز يولع فيها ويقتلها ومش عايزها تيجى البيت تانى فما العمل، قائلا: "حسرة علينا ياحسرة علينا" مؤكدا أن هذا الأخ لن يربح فى حياته بسبب قتاله لأخته.

فيما تسببت إحدى المتصلات فى خروج الدكتور مبروك عطية، الداعية الإسلامى، عن شعوره على الهواء عندما اتصلت عدة مرات تشتكى من أخيها بسبب معاملته لأخته وأمه، وفى المرة الأخيرة قالت: "هو طيب ولكن مراته بتعصيه علينا"، ما أدى إلى غضب عطية قائلا لها: "ماترسينى على بر يا بت".

وقال عطية، إننا لن نستطيع تطليقه من زوجته بسبب هذا الأمر ولن تتوقف الخلافات بينهما، منوها أننا لو طلقنا زوجته فلن تخدمه إحدى أخواته، ولكن تكون الأمور كل حر فى بيته وأهله، وله أن يزور أمه وأخواتها، فإن استمر على معصيته فحسابه على الله.

وأكد الدكتور مبروك عطية، الداعية الإسلامى، إن الحسد يقطع فى قلب الحاسد فقط، أما المحسود فلن يضره الحسد.

وأضاف، ردا على سؤال متصل "حكم الحسد والعمل بالبطاقات الإئتمانية أن العمل بهذه البطاقات حرام شرعا ولا يجوز وتخريب للاقتصاد.

وقال الداعية الإسلامى، إن تربية الأولاد مرهقة جدا للزوجات، وعلى الأزواج أن يراعوا هذا الإرهاق فى التعامل مع الزوجة وعدم تكليفها بما لم تقدر على فعله.

وأضاف عطية، ردا على متصل: "مراتى مقصرة معايا فى الحقوق الزوجية بسبب الإرهاق من عمل البيت وتربية الأولاد، أن الزوج الناصح يستطيع أن يجرى العلاقة الخاصة مع زوجته وهى تجرى خلف أولادها فى البيت، وألا يوقف حياته على تقصير زوجته معه فى هذه العلاقة".