كادت أن تلحق كارثة كبرى اليوم الجمعة بمطار القاهرة الدولي، لولا تدخل العناية الإلهية، حيث انقلبت سيارة وقود طائرات محملة ب12 طن من الوقود، وذلك أثناء سيرها في أرض المهبط لتموين إحدى الطائرات بالمطار، ولكن وبلطف الله لم تنفجر السيارة.
وأثناء سير السيارة بأرض المهبط، وفي أحد المنحيات انقلبت سيارة الوقود على جانبها الأيمن وهي تسير بسرعة شديدة، وتسبب الحادث في كسر مساحة كبيرة بسور مطار القاهرة على طريق يربط بين مطارات 1 و 2 و3 وتم إصابة السائق بإصابات خفيفة.
وفور الحادث هرعت القيادات الأمنية وقوات الحماية المدنية للموقع،  وعلى الفور تم التعامل مع الموقف ونقل السائق لمستشفى كليو باترا بمصر الجديدة وتم إغلاق جميع المجاورة للحادث وتحويل مسار السيارات لطرق أخرى بديلة،  وجار الآن اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لرفع السيارة وسط حذر شديد لخطورة حمولتها.