ينشر موقع " صدى البلد" الصور النهائية لمخيمات الجمعيات الاهلية على صعيد عرفات قبل ساعات قليلة من تصعيد الحجاج لقضاء يوم التروية فى عرفات.

وأتمت بعثة وزارة التضامن كافة استعداداتها لاستقبال الحجاج فى عرفات من خلال الانتهاء من توافر عناصر الامان فى المخيمات الالمانى وتوافر اسرّة الجلوس بها فضلا عن تواجد مكيفات جديدة ومراوح حديثة لمواجهة شدة الحرارة وكذلك التأكيد على توافر المياه الباردة والمثلجات والعصائر والوجبات الجافة والساخنة التى سيتسلمها الحجيج بداية من الغد ويوم عرفات من اجل ان يتفرغ الحجيج لقضاء المناسك فى سهولة ويسر.

ومن المنتظر ان يبدا غدا السبت تصعيد حجاج الجمعيات الاهلية البالغ عددهم ١٠٢٨٠ حاجا الى صعيد عرفة لقضاء يوم التروية قبل بدء اداء المناسك يوم الاحد المقبل حيث اتمت بعثة التضامن الاجتماعى كافة استعداداتها لتصعيد الحجاج الذى سيبدا بعد ظهر الغد السبت الى نهاية اليوم.

وحرصت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى على متابعة خطة تصعيد حجاج الجمعيات الاهلية لصعيد عرفة وكافة الترتيبات اللازمة لذلك خاصة فيما يتعلق بالمرضى الذين سيتم نقلهم بسيارات الاسعاف المجهزة الى المشاعر مباشرة.

كما اطمأنت والى على كافة اجراءات اقامة الحجاج على صعيدى عرفة ومنى من حيث توافر المخيمات الالمانية التى تتوافر فيها كل عناصر الامان من حيث المكيفات والمراوح والثلاجات فضلا عن توفير الوجبات الجافة والساخنة والعصائر والمياه من اجل اراحة الحجيج المصرى.

وتتابع والى كذلك غرفة العمليات الخاصة بالبعثة من اجل توفير كافة سبل الراحة للحجاج فضلا عن اطمئنانها على الحالة الصحية للمرضى حيث تتواجد خمس حالات من حجاج الجمعيات الاهلية فى مستشفيات مكة وهم كالتالى ابراهيم مراد عرفات من حجاج محافظة الشرقية ويعانى من التهابات كبدية ويتواجد فى مستشفى الملك عبد العزيز والحالة الثانية للحاجة منى محمود سعد من محافظة القاهرة حيث تم اجراء عملية جراحية لها باطنة بمستشفى النور والحالة الثالثة للحاج خالد عثمان المنسى من الدقهلية ويعانى من العظام فى مستشفى النور والحاجة زينب محفوظ حسانين من محافظة اسيوط ويعانى من ارتفاع فى السكر بمستشفى الملك فيصل والحالة الخامسة للحاج احمد ابراهيم احمد من القاهرة ويعانى من التهاب رئوى وضيق تنفس فى مستشفى النور.

وكانت هناك حالتا وفاة من حجاج الجمعيات الاهلية الاولى للحاج محمد احمد السيد من محافظة الغربية حيث توفى اثر ازمة قلبية فى المدينة المنورة عن عمر يناهز ٦٧ سنة والحالة الثانية للحاج كمال عاشور من محافظة المنوفية وتوفى وفاة طبيعية عن عمر يناهز ٧٥ سنة فى مكة المكرمة وتم دفن الحالتان بالمملكة العربية السعودية بناء على طلبهما.