أعلنت القوات المسلحة اليمنية أن الجيش والمقاومة حققا انتصارات في جبهة المدفون بمديرية نهم شمال شرق صنعاء في اليوم الخامس لعملية “التحرير موعدنا” بعد معارك عنيفة مع مليشيات الحوثيين وصالح، أسفرت عن مقتل 22 وإصابة العشرات منهم.
وأوضح المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، اليوم الأربعاء، أن القوات الحكومية استعادت كميات كبيرة من الأسلحة التي تركتها عناصر المليشيات قبل هروبها.
ومن ناحية أخرى، صرح المتحدث الرسمي للمقاومة في صنعاء عبد الله الشندقي بأن القوات الحكومية، بمساندة طائرات دول التحالف العربي، سيطرت على مناطق جديدة بمديرية نهم بعد معارك مع جماعة الانقلابيين، التي تعاني من انهيار كبير في صفوفها، وحررت منطقة عقبة المدفون والجبال المحيطة بها وقرية المدفون وكبدت المليشيات خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات.
وأوضح الشندقي، في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن المعارك التي دارت اليوم بين الجانبين أسفرت عن مقتل 22 وإصابة العشرات من المليشيات وتدمير تسعة سيارات عسكرية كانت في طريقها لتعزيز مواقع المليشيات، فيما استشهد ثلاث جنود من القوات الحكومية وجرح ثمانية آخرون.