قال الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، إن رجال الشرطة الفرنسية ألقوا القبض على مجموعة من النساء يخططن لشن هجوم إرهابي في باريس، مؤكدا أن هناك أخريات.

وأضاف الرئيس الفرنسي، اليوم الجمعة، في تصريحات له من قصر الإليزيه، وفق ما نشرته صحيفة «لو فيجارو» الفرنسية أن قوات الشرطة ألقت القبض على مجموعة من النساء يشتبه في تخطيطهن لهجوم إرهابي في باريس، وتم إحباط هجوم، يستهدف تدمير مجموعة، ولكن هناك أخريات غيرهن.

ونقلت الصحيفة الفرنسئية عن أولاند قوله أيضا أنه يوم الاحد الماضي، اكتشفت الشرطة سيارة بها خمسة زجاجات تحتوي على محروقات قابلة للاشتعال بالقرب من كاتدرائية نوتردام في باريس، يعتقد أنها كانت معدة لتنفيذ هجوم إرهابي ضد الكنيسة.

وألقت الشرطة القبض على ثلاث نساء متطرفات، يشتبه في نيتهن تفجير سيارة، أحبطتها عملية مكافحة الإرهاب في دائرة إيسون في منطقة إيل-دو-فرانس.

فيما تمكنت واحدة من المتهمات، معروفة لدى أجهزة الاستخبارات الفرنسية، من إصابة شرطي، وكن ينوين الفرار إلى سوريا بعد تنفيذ عملية إرهابية، حسب الصحيفة.