أكد الرئيس الفلبيني، رودريغو ديتروتي، اليوم الجمعة،أنه لم يسب نظيره الأمريكي باراك أوباما،لافتا إلى أنه أخبره بذلك خلال لقاء جمع بينهما في لاوس.

وقال «ديتروتي»،في خطاب وجهه للجالية الفلبينية خلال زيارته إلى إندونيسيا،إنه أخبر أوباما حين قابله بأنه لم يسبه قائلا «أيها الرئيس أوباما، أنا الرئيس ديتروتي أنا لم أقل هذا البيان، ويمكنك التحقق من ذلك» حسب موقع صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية.

وأضاف أن الرئيس الأمريكي رد عليه بقوله «إن رجالي سوف يتحدثون إليك» وأنه أجاب بالقبول.

وألقى رئيس الفلبين باللوم على وسائل الإعلام على تحريف كلماته موضحا أنه ذكر حقا لفظ «ابن العاهرة» ولكنه لم يوجهه مباشرة إلى أوباما.

وقبل السفر إلى قمة لاوس،نوه «ديتروتي» في خطابه إلى أنه لايجب على الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن يعاتبه بتوجيه اي سؤال عن موت الخارجين عن القانون في بلاده دون محاكمة.