تسببت إصابة على فتحى ظهير أيسر الزمالك فى وقوع الجهاز الفنى للفريق الأبيض فى ورطة قبل لقاء الوداد المغربى فى ذهاب الدور قبل النهائى لبطولة دورى أبطال افريقيا والمقرر لها الثامنة مساء الجمعة المقبل باستاد برج العرب.

ويعانى الزمالك فى مواجهة الوداد المغربى من غياب ظهير الجنب بعد انتقال عمر جابر إلى بازل السويسرى وحازم امام للاتحاد السكندرى فى الجبهة اليمنى وحمادة طلبة للمصرى البورسعيدى واصابة على فتحى فى الجبهة اليسرى الأمر الذى جعل الفريق الأبيض "جناحه مكسور" فى تلك المباراة.

ومن المنتظر أن يدفع مؤمن سليمان فى تلك المباراة برمزى خالد فى الجبهة اليسرى على أن يلعب احمد توفيق فى الجبهة اليمنى وكلا اللاعبين لا يشاركان فى هذا المركز بصفة اساسية.