شدد ستيفن أوبراين مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشئون الإنسانية، على ضرورة توقف الأعمال العدائية بالمناطق المحاصرة السورية لتسهيل عملية دخول المساعدات للأهالي خلال عيد الأضحى المبارك في ظل زيادة احتياجات السوريين في الفترة الأخيرة.

وأعرب أوبراين في مؤتمر صحفي أقيم اليوم الجمعة بمدينة “جنيف” السويسرية عن تخوفه من الأوضاع الإنسانية في مدينة حلب، واصفا إياها بـ”الأوضاع الصعبة”.

وذكر أن الأمم المتحدة تسعى لهدنة مؤقتة بين الأطراف السورية المتنازعة وفك الحصار عن حلب لمدة 48 ساعة لتسهيل عملية إيصال المساعدات لأهالي المدينة.