قال الدكتور علي جمعة، مُفتي الجمهورية الأسبق وعضو هيئة كبار علماء الأزهر الشريف، إن اختلاط الرجال بالنساء أثناء الطواف، هو أمر جائز للحاجة والضرورة.

وأوضح «جمعة» في إجابته عن سؤال: « لماذا يَختَلِطُ الرجالُ بالنِّساءِ أثناءَ الطَّوافِ، ولماذا كان ذلكَ جائِزًا؟»، أنه يجوز لحجاج بيت الله الحرام من الرجال الاختلاط بالنساء أثناء الطواف، مشيرًا إلى أنه جائزٌ للحاجة والضَّرُورة.