قالت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني إن التجربة النووية الأخيرة التي أجرتها كوريا الشمالية انتهاك لقرارات الأمم المتحدة وتهديد للسلام في آسيا.

وقال موجيريني في بيان إن كوريا الشمالية "عليها الوفاء بالتزاماتها والتخلي عن كل أسلحتها النووية وبرامجها النووية الحالية بطريقة تامة يمكن التحقق منها ولا رجعة فيها."

وأضافت "هذا انتهاك مباشر آخر لالتزامات (كوريا الشمالية) الدولية بعدم إنتاج أو اختبار أسلحة نووية كما حددت قرارات عديدة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وتهديد خطير للسلام والأمن للمنطقة بأسرها وخارجها."

وأجرت كوريا الشمالية خامس وأقوى تجاربها النووية اليوم الجمعة وقالت إنها أتقنت القدرة على تحميل رأس حربي على صاروخ باليستي.