يستعد حسام حسن المدير الفني للنادي المصري في الموسم الجديد بتقديم مفاجأة جديدة في حراسة مرمى الفريق البورسعيدي وهو الحارس المنتقل حديثًا من مركز شباب الضبعه أحمد بوسكا.
ظهر الحارس بوسكا بمستوى متميز ولافت للأنظار فى جميع المباريات الودية التى خاضها الفريق البورسعيدى فى معسكره المغلق ببرج العرب حتى شبهه زملاؤه اللاعبين بحارس مرمى نادى الزمالك السابق عبد الواحد السيد.
ويشهد مركز حراسة مرمى فريق النادى المصرى منافسة شرسة بين بوسكا ورمزى صالح الذى ظهر بمستوى متميز أيضًا على من سيكون حارس مرمى القلعه الخضراء بداية من الموسم القادم والمزمع انطلاقه يوم 15 سبتمبر الجارى.
وكانت مصادر أكدت أن أحمد بوسكا حارس مرمى فريق شباب الضبعة السابق حديث جماهير نادى الزمالك بعد تألقه فى موقعة كأس مصر أمام حامل اللقب و بسالته فى الحفاظ على مرماه من الهجوم الأبيض لتخرج المباراة بفوز الزمالك بهدفين فقط رغم توقع الجميع سقوط ممثل مطروح بعدد وافر من الأهداف .
بدأ بوسكا في قطاع الناشئين بنادى بنى عبيد بمحافظة المنصورة وتم شرائه من النادى الإسماعيلى وقضى معه موسمين الأول مع فريق 20 سنة والثانى مع الفريق الأول لكنه رحل بعد التعاقد مع عامر شفيع ثم أنتقل لعدة أندية هى دمياط ثم الترسانة ثم بورفؤاد ثم الزرقا ثم طنطا كما وقع للجونة مطلع الموسم الماضي لكن الصفقة فشلت بسبب أزمة هبوط الجونة لينتقل لصفوف شباب الضبعة قبل غلق باب القيد بـ 3 أيام فقط .
وتمنى أحمد بوسكا، الانتقال إلى صفوف فريق الزمالك خلال الفترة المقبلة.
وقال بوسكا في تصريحات عقب المباراة التي فاز فيها الزمالك بثنائية نظيفة على الضبعة بدور الـ 32 لمسابقة كأس مصر، إنه جاهز للانضمام لأي فريق بالدوري العام بعد تعذر انضمامه لفريق الجونة الموسم الماضي، وتخلي الإسماعيلي عنه من أجل التعاقد مع الحارس عامر شفيع.
وأضاف: " أتمنى اللعب للزمالك حتى لو لميت كور ميهمنيش، أنا من بنى عبيد وبلدي كلها بتحب الفريق".
وتابع: "أنا نجم الدوري الممتاز (ب) رغم أني عقدي 35 ألف جنيه ولم أتحصل سوى على 15 ألف فقط".