أوقفت الشرطة الأسترالية، اليوم، الجمعة، شابا لقيامه بإطلاق تهديدات بتدمير مبنى أوبرا سيدني وإلحاق أضرار به، والتي تعد أحد المواقع الأسترالية التي طلب تنظيم "داعش" من أنصاره قبل أيام استهدافها.

وقالت الشرطة - حسبما أوردت قناة "سكاي نيوز" الإخبارية - إن الشاب (18 عاما) رصد عندما كان يتصرف بطريقة مريبة في الباحة الأمامية للأوبرا، وذكر شهود أنه أطلق تهديدات متطرفة.

واتهمت الشرطة، الشاب رسميا بأنه هدد بتدمير مبنى أو إلحاق أضرار به، مشيرة إلى أن الشباب سيمثل أمام المحكمة اليوم.

وقالت إنها داهمت مسكن المتهم وصادرت "بعض الأشياء لفحصها"، إلا أنها أكدت أنه ليس هناك حاليا أي خطر محدد مرتبط بتوقيفه.

كانت مجلة تصدر باللغة الإنجليزية قريبة من تنظيم "داعش" دعت أنصاره إلى استهداف عدد من المواقع في أستراليا وقتل المواطنين بداخلها، بما في ذلك ستادا الكريكت في ملبورن وسيدني وأوبرا سيدني.