أعلن الدكتور أحمد عادل درويش، نائب وزير الإسكان للتطوير الحضرى والعشوائيات، أنه تم توقيع اتفاقيتي تعاون أمس، الخميس، بين صندوق تطوير المناطق العشوائية ومحافظة الإسكندرية، وذلك في إطار خطة صندوق تطوير المناطق العشوائية والتعاون بين محافظة الإسكندرية والصندوق لتطوير المناطق غير الآمنة وغير المخططة.

وأوضح درويش، في تصريح له، أن الاتفاقية الأولى تعمل على تطوير منطقتي عزبة سكينة وعزبة حجازي غير المخططتين بحي شرق، وذلك لرفع كفاءة البنية التحتية من رصف طرق ورفع كفاءتها وإنارة الطرق الرئيسية.

وقال نائب الوزير، إن تكلفة التطوير للمنطقتين تبلغ 23.6 مليون جنيه.

وأضاف درويش، أن الاتفاقية الثانية تهدف إلى تنفيذ خطة عاجلة ومؤقتة لخفض منسوب المياه الجوفيه لمنطقة أبو تلات بحي العجمي لرفع المعاناة عن المواطنين وحرصا على سلامتهم بقيمة إجمالية قدرها 8.8 مليون جنيه.

وهنأ الشعب المصري وسكان المناطق العشوائية بعيد الأضحى المبارك، مؤكدا أن الصندوق لا يألو جهدا فى القضاء على المناطق العشوائية على مستوى محافظات الجمهورية تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية.

وقع الاتفاقية كل من الدكتور أحمد عادل درويش والدكتور رضا فرحات، محافظ الإسكندرية، بحضور المهندس خالد صديق، المدير التنفيذى لصندوق تطوير المناطق العشوائية، ومجموعة من قيادات المحافظة والصندوق، وذلك بمقر ديوان عام محافظة الإسكندرية.