دائما ما ينصح الأطباء بضرورة فحص العينين بشكل دورى، إلا إن الهدف من ذلك الفحص ليس الاطمئنان على صحة العينين فقط، لكن للتأكد من سلامة الجسم ككل، إذ أن العين هى المكان الوحيد فى الجسم الذى يستطيع الأطباء من خلاله فحص الأوعية الدموية والأعصاب بدون الحاجة إلى إجراء عمليات جراحية.

وسنعرض فى التقرير التالى، الذى أفردته مجلة "Reader's Digest"، أبرز الأمراض التى يمكن تشخيصها من خلال فحص العينين:

1. السرطان:

أثبتت الدراسات الطبية أنه يمكن للأطباء تشخيص مرض السرطان وأورام الدماغ من خلال فحص العينين، إذ أن أنواع معينة من النزيف فى شبكية العين تعتبر دليلا على الإصابة بسرطان الدم أو "اللوكيميا"، فيما يعتبر أى تغير فى مجال الرؤية مؤشرا على الإصابة بورم فى المخ؛ بالإضافة إلى أن سرطان الجلد الخبيث يؤثر بشكل كبير على الجزء الخلفى من العين، وفى كثير من الأحيان لا يشعر المرضى بإصابتهم بسرطان الجلد إلا إذ كان السرطان يؤثر بشكل مباشر على مركز الرؤية لديهم؛ وبشكل عام تظهر أعراض أى من أنواع السرطان الأخرى كسرطان الرئة أو الثدى فى العينين بشكل واضح.

2. مرض السكر:

فى أغلب الأحيان، يكون أول أعراض الإصابة بمرض السكر هو حدوث نزيف فى شبكية العين؛ وأشارت الدراسات إلى أن عددا كبيرا من المرضى يعانون من مرض السكر دون إدراك منهم، ولذلك فإن الخضوع لفحص دورى للعينين يساعد على الاكتشاف المبكر لذلك المرض وسرعة علاجه، خاصة وأنه فى حال ترك المرض بدون علاج فإنه من الممكن أن يؤدى إلى بمرض اعتلال الشبكية السكرى، الذى يمكن أن يؤدى بدوره إلى الإصابة بالعمى.

3. أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم:

توصلت عدة دراسات طبية إلى أن ضعف وضيق الأوعية الدموية الصغيرة الموجودة فى شبكية العين عادة ما يكون مؤشرا على الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.

4. التصلب المتعدد:

يعتبر التهاب العصب البصرى من أبرز أعراض مرض "التصلب المتعدد"، الذى يؤثر على الجهاز العصبى فى الإنسان ويؤدى إلى إصابة المريض بأعراض عضوية وعقلية ونفسية فضلا عن إصابته بنوبات عصبية؛ وتشير الاحصائيات إلى أن التهاب العصب البصرى يصيب 75% من مرضى التصلب المتعدد، وهو أول أعراض الإصابة بالمرض لدى 25% من الحالات.

ويشار إلى أن الإصابة التهاب العصب البصرى، الذى يؤثر على قدرة المريض على الرؤية، لا تعنى بالضرورة أن الشخص مصاب بالتصلب المتعدد، فمن الممكن أن يكون المرض ناتجا عن الإصابة بعدوى أو أى أمراض أخرى.

5. التهاب المفاصل الروماتيزمى:

تشير الاحصائيات إلى أن نحو 25% من مرضى التهاب المفاصل الروماتيزمى يعانون من مشاكل فى العين وأكثر تلك المشاكل شيوعا هى جفاف العينين؛ وفى حال أصيب المريض بالتهاب فى قرنية العين مرتين على مدار عام واحد أو ثلاث مرات خلال 18 شهرا، فإن ذلك يعد مؤشرا على الإصابة بـ"التهاب المفاصل الروماتزمى".

ويشار إلى أن الأشخاص الذين يعانون من ذلك المرض، الذى يؤثر على مفاصل اليدين والقدمين، يكون لديهم مستويات مرتفعة من المواد الكيميائية فى الدم، وتنتقل تلك المواد فى بعض الأحيان إلى العينين والمفاصل.