شن السفير أحمد قطان سفير السعودية بالقاهرة ومندوبها بالجامعة العربية هجوما حادا على المرشد الأعلى بإيران على خامنئى، بسبب تصريحاته المعادية للمملكة واتهامه للسعودية بمحاولة تأجيج صراع طائفى ودعوته.

وقال السفير قطان خلال كلمة له فى احتماع الدورة ١٤٦ لوزراء الخارجية العرب الذى عقد اليوم فى مقر الجامعة العربية، إن تصريحات خامنئى طائفية مشينة، موضحا ان وزراء الخارجية العرب سيصدرون قرارا لادانة واستنكار تصريحات خامنئى.

كما اكد ان قافلة المملكة ستسير فى طريقها وستبقى السعودية تحت قيادة الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين هى الوحيدة المختصة بتنظيم أمور الحج وخدمة ضيوف الرحمن، ليأدوا شعائرهم بكل يسر دون اى تدخلات خارجية.

وقال السفير السعودى: "كان من الممكن ان نرد الصاع صاعين ولكن اخلاقنا وتعاليم ديننا الحنيف تمنعنا من ذلك..ولم نرد بنفس الأسلوب البذئ".