أعلن المتحدث باسم قصر الرئاسة الروسي الكرملين دميتري بيسكوف، اليوم الخميس، أن موسكو ستتجاهل أي رفض محتمل من قبل البرلمانات الأجنبية للاعتراف بالانتخابات القادمة في شبه جزيرة القرم.
وجاءت تعليقات بيسكوف التي بثتها وكالة أنباء “تاس” الروسية ردا على دعوات من قبل نواب أوكرانيين طالبوا خلالها برلمانات العالم بعدم الاعتراف بنتائج انتخابات مجلس النواب (الدوما) الروسي، التي من المقرر إجراؤها في إقليم شبه جزيرة القرم يوم 18 سبتمبر الجاري.
وأكد أنه في حالة عدم الاعتراف بانتخابات القرم، فإن مثل هذا القرار لن يكون له أي دور، ولن تعترف به روسيا، ولن تضعه حسبانها من الأساس، لأن شبه جزيرة القرم هي أراض روسية.