طالب محمد العرابي رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، كينتاروا سونورا وزير الدولة الياباني للشؤون الخارجية بنقل مدى الاستقرار والأمان الذي تعيشه مصر ولمسه بنفسه إلى الشعب الياباني، ودعم بلاده من أجل تنشيط السياحة اليابانية إلى مصر، مع تأييد اليابان لانتخاب مشيرة خطاب لمنصب مدير عام منظمة اليونسكو.
جاء ذلك خلال لقاء عقدته لجنة العلاقات الخارجية برئاسة محمد العرابي اليوم الخميس مع كينتاروا سونورا وزير الدولة الياباني للشؤون الخارجية، والوفد المرافق له.
وبدأ اللقاء بترحيب العرابي بالوزير الياباني والوفد المرافق له وتقديم الشكر لحكومة وبرلمان اليابان لمساندتهم ودعمهم لمصر وخاصة بعد ثورة 30 يونيو، وعلى وجه الخصوص بعد زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لليابان وإلقائه كلمة داخل البرلمان هناك.
وأكد العرابي على عمق العلاقات المصرية اليابانية على المستوى الرسمي، وتطلعه إلى أن تكون العلاقات البرلمانية على نفس المستوى، مشيرا إلى أنه قطع زيارته للنمسا للقاء الوزير الياباني وهو ما يدل على قوة العلاقة بين البلدين.
وشدد العرابي على أن التعليم من أهم مجالات التعاون بين البلدين، وأنه يأمل أن يكون لبرلماني البلدين دور في هذا الشأن، لافتا إلى أن البرلمان المصري بصدد تشكيل مجموعة صداقة برلمانية مصرية يابانية.
وبمناسبة مرور 150 عاماً على إنشاء البرلمان المصري، وجه العرابي الدعوة لرئيس برلمان اليابان لحضور الاحتفالية التي يقيمها البرلمان المصري بهذه المناسبة شهر أكتوبر المقبل بشرم الشيخ.
من جانبه، وجه كينتاروا سونورا وزير الدولة الياباني للشؤون الخارجية الشكر للجنة على استضافته وللسفير العرابي على قطع زيارته للنمسا لإجراء هذه المقابلة، حيث هنأ الشعب المصري على استكمال خارطة الطريق وانتخاب البرلمان المصري في يناير الماضي.
وأكد سونورا أنه استمع إلى كلمة الرئيس السيسي التي ألقاها في البرلمان الياباني، وأن هناك محادثات قمة تمت بين زعيمي البلدين في مؤتمر قمة العشرين، مشددا على ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين في كافة المجالات وخاصة على المستوى البرلماني.
ورحب سونورا بتشكيل مجموعة صداقة برلمانية مصرية يابانية في أكتوبر المقبل، مشيرا إلى أن برلمان اليابان قام بالفعل بتشكيل مجموعة صداقة برلمانية يابانية مصرية.