كشف خافيير تيباس، رئيس الرابطة الإسبانية لكرة القدم، عن إمكانية تغيير توقيت انطلاقة بعض مباريات المرحلة الثالثة من الدوري الإسباني في نهاية الأسبوع الحالي، بسبب موجة الحر القوية التي تضرب البلاد، وذلك بحسب الحكام الذين تلقوا تعليمات بمنح فرصة إلى اللاعبين بشرب المياه طيلة المباريات.

وقال تيباس في تصريح للراديو الإسباني "كادينا كوب": "تحت 36، 37، 38، 39 درجة مئوية، لا يمكننا لعب كرة القدم. في هذه الحالة، سنغير التوقيت".

فعلى سبيل المثال، أتلتيكو مدريد يتعين عليه مواجهة مضيفه سلتا فيغو منتصف يوم السبت 13.00 بالتوقيت المحلي، فيما يستقبل ريال مدريد ضيفه أوساسونا بعد ظهر السبت 16.00 وبرشلونة من جهته، يستضيف ألافيس في تمام الساعة بالتوقيت 20.30.

واكد تيباس أن موجة الحر هذه تشغل بال الهيئات الكروية الاسبانية منذ بداية الموسم الجديد في أغسطس الماضي.

وذكر رئيس الرابطة: "موجة الحر هذه كانت خلال المرحلتين السابقتين، حيث كان الطقس حارا ايضا. ريال مدريد يلعب مباراته ضد سلتا فيغو (2-1) وسط 32 درجة مئوية" رغم أنها كانت مبرمجة في تمام الساعة 20.15 بالتوقيت المحلي.

وأوضح تيباس أنه تم على الأقل تحسيس الحكام الإسبان بهذه المسألة، وقال: "تحدثنا إلى اللجنة الفنية للتحكيم من أجل تمكين اللاعبين من شرب المياه بهدوء والقيام بذلك طيلة المباراة".

وبحسب وكالة الأرصاد الجوية الإسبانيةان إسباني تشهد منذ العديد من الأيام موجة حر تاريخية وغير مسبوقة في شهر سبتمبر منذ بداية نشرات الوكالة عام 1975.